غامبيا تقدم لمحكمة العدل الدولية أدلة على ارتكاب ميانمار إبادة لمسلمي الروهينغا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          مصر.. مقتل مدنيين في سيناء بانفجار عبوات زرعت في منازلهم أثناء نزوحهم (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 7 )           »          ملف خاص حول انتخابات الرئاسة الامريكية - 2020 (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 67 - عددالزوار : 3560 )           »          كورونا.. آخر الأرقام والإحصاءات حول العالم (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 97 - عددالزوار : 11116 )           »          البحرية السلطانية العمانية تنفذ تمرين (أسد البحر 2/ 2020م) (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 7 )           »          بحث تطوير المجالات العسكرية الجوية بين سلطنة عمان و بريطانيا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 5 )           »          قوات الأمن الأفغانية تعلن مقتل أبو محسن المصري القيادي البارز بتنظيم القاعدة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 20 )           »          مجزرة أطفال في هجوم مسلح بجنوب غرب الكاميرون (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 17 )           »          كيف فتح عمرو بن العاص وأصحابه برقة وطرابلس؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 16 )           »          وقعةُ الحرّة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 14 )           »          عبد الله بن عامر.. بطل قريش الذي أعاد فتح فارس وخُراسان وأفغانستان (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 14 )           »          نجم الدين بن المنفاخ.. طبيبُ الأيوبيين اللامع الذي قتله حاسدوه! (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 15 )           »          شجر الدُّر.. ماذا تعرف عن أول سلطانة في تاريخ الإسلام؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 15 )           »          أفغانستان.. تنظيم الدولة يتبنى تفجيرا انتحاريا في كابل وطالبان والحكومة تتبادلان الهجمات (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 17 )           »          السودان يلتحق بقطار التطبيع مع اسرائيل (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 17 )           »         



 
العودة   ..[ البســـالة ].. > جناح المواضــــيع العســـــــــكرية العامة > قســـــم الحــركات والأحزاب والمليشـــيات العســـــــكرية
التعليمـــات قائمة الأعضاء وسام التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 


البشمركة - جماعات مسلحة كردية

قســـــم الحــركات والأحزاب والمليشـــيات العســـــــكرية


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 07-01-19, 07:34 AM

  رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي البشمركة - جماعات مسلحة كردية



 

البشمركة



جماعات مسلحة كردية يعني اسمها "الفدائيين"، تأسست بالعراق أوائل القرن العشرين. شنت حروب عصابات ضد حكومات بغداد المركزية المتعاقبة. ساندت القوات الأميركية والبريطانية خلال غزوها للعراق، وأصبحت نواة لجيش إقليم كردستان العراق.

النشأة والتأسيس
تأسست البيشمركة بداية عشرينيات القرن العشرين، كمجموعات مقاتلة. وقدد شاع استخدام اسم البيشمركة بعد أن أطلقه السياسي والمثقف الكردي العراقي إبراهيم أحمد على الجناح العسكري للحزب الديمقراطي الكردي الذي شارك في تأسيسه.


التوجه الأيديولوجي
ترتبط التوجهات الفكرية والأيدولوجية للبيشمركة بالأحزاب والحركات التي تنتمي إليها، وتتراوح الأطر الفكرية لهذه الجماعات الكردية بين القومية واليسارية والإسلامية، وتمثل إقامة دولة مستقلة للأكراد الخيط الناظم بين كل هذه الأطر الأيدولوجية.


المسار السياسي
في خريف 1961 بدأت المواجهات بين البيشمركة والحكومة العراقية بإعلان زعيم الحزب الديمقراطي الكردي الملا مصطفي البرزاني تمرده على بغداد.

وفي مارس/آذار 1970 جرى الإعلان عن انتهاء المواجهات بين العراق ومقاتلي البيشمركة، بتوقيع البارزاني ونائب رئيس مجلس قيادة الثورة العراقي صدام حسين على اتفاقية سمحت للأكراد بمنطقة حكم ذاتي بثلاث محافظات شمال العراق هي السليمانية وأربيل ودهوك، والمشاركة في الحكومة العراقية.
ودخل اتفاق صدام والبرزاني حيز التطبيق عام 1975 بعد استسلام الأكراد للحكومة العراقية نتيجة تخلي شاه إيران محمد رضا بهلوي عنهم، وتوقيعه لاتفاقية الجزائر مع صدام حسين، وأفرز هذا الواقع تأسيس حزب الاتحاد الوطني الكردستاني لبيشمركة جديدة بقيادته.
ودعمت البيشمركة إيران خلال حربها مع العراق بين عامي 1980 و1988، وأسهمت هذه المساندة في تمكين الجيش الإيراني من السيطرة على أراضي المناطق الكردية بعد فرض منطقة الحظر الجوي عقب حرب الخليج الثانية عام 1991.
شهد عقد تسعينيات القرن العشرين مواجهات دموية بين بيشمركة الحزب الديمقراطي الكردي ونظيرتها التابعة لحزب الاتحاد الوطني الكردستاني، وأنهت اتفاقية واشنطن عام 1998هذه المواجهات بمصالحة زعيمي الحزبين مسعود البارزاني وجلال الطالباني. وبعد أحداث 11 سبتمبر/أيلول 2001 خاض مقاتلو البيشمركة مع قوات خاصة أميركية معارك ضد جماعة أنصار الإسلام في شمالي العراق.
ساندت البيشمركة قوات الغزو الأميركي البريطاني للعراق في مارس/آذار 2003، وتولت بعد سقوط الرئيس العراقي صدام حسين مسؤولية الأمن الكاملة بالمناطق الكردية، وشاركت الجيش الأميركي بمعظم عملياته داخل العراق، وأعلنت في أغسطس/آب 2003 اعتقال طه ياسين رمضان نائب صدام حسين.
تحولت قوات البيشمركة لنواة جيش إقليم كردستان بعد تأسيسه عام 2005، وسمح لها دستور الإقليم الجديد بالقيام بعمليات في الأراضي العراقية، في حين مُنع وجود أي جندي عراقي بأراضي الإقليم الكردي إلا بإذن من حكومته.
يتراوح عدد البيشمركة -وفق تقديرات مختلفة- بين أقل من 150 ألف جندي و300 ألف جندي.
أمّنت قوات البيشمركة -في يونيو/حزيران 2014- أراضي كركوك وشمال الموصل في مواجهة زحف تنظيم الدولة الإسلامية بعد انهيار القوات العراقية هناك.
وفي أغسطس/آب 2014، دعم مستشارون عسكريون أمريكيين قوات البيشمركه والجيش العراقي لإنقاذ آلاف الإيزيدين الفارين من تنظيم الدولة الإسلامية، قبل بدء هجمات جوية وبرية ضد التنظيم.
وفي 15 ديسمبر/كانون الأول 2014، صرح مسعود بارزاني رئيس إقليم كردستان العراق، أنه لولا جهود قوات البيشمركة لسقطت كركوك بيد تنظيم الدولة.
تمكنت تلك القوات في 20 ديسمبر/كانون الأول 2014 من تحرير مدينة سنجار غربي الموصل، وفرضت سيطرتها على المناطق الحدودية مع سوريا.
وفي 4 فبراير/شباط 2015، أعلن الأمين العام لوزارة البيشمركة جبار الياور -في مؤتمر صحافي بمدينة أربيل عاصمة إقليم كردستان- أن "الحصيلة النهائية لضحايا البيشمركة في المعارك مع تنظيم الدولة قد بلغت 999 شهيدا سقطوا منذ العاشر من يونيو/حزيران 2014 إضافة إلى إصابة 4596 مقاتلا آخر بجروح مختلفة".
المصدر : الجزيرة نت

 

 


 

الباسل





يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية



   

رد مع اقتباس

إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:07 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
 

شبكـة الوان الويب لخدمات المـواقع