حادثة إطلاق النار في تكساس.. 21 قتيلا بينهم 19 طفلا وبايدن يصف ما جرى بالمجزرة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 1 - عددالزوار : 19 )           »          لوموند: 10 دروس عسكرية للحرب في أوكرانيا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 14 )           »          لن تديرها وزارات الدفاع.. كيف يستعد الجيش الأميركي لحروب المستقبل؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 1 - عددالزوار : 21 )           »          "جوزيف ستالين".. مسيرة الرجل الحديدي المفروشة بالجثث والدماء (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 1 - عددالزوار : 24 )           »          شاهد الفروق بين جدري القرود وكورونا في جدول واحد.. وما احتمالية تحوله إلى وباء عالمي؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 3 - عددالزوار : 18 )           »          أزمات الغذاء والغلاء في تاريخنا.. دمرت دولا كبرى وفجرت حروبا عدة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 15 )           »          تعهد بالدفاع عن طوكيو.. بايدن يؤيد عضوية اليابان الدائمة في مجلس الأمن (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 25 )           »          لوتان: هل تجر حرب أوكرانيا العالم إلى حرب باردة جديدة أم حرب عالمية ثالثة؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 29 )           »          مقتل حارس أمن فرنسي بالسفارة القطرية في باريس واعتقال مشتبه به (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 23 )           »          اتهامات أوكرانية لروسيا بنشر صواريخ باليستية.. موسكو تلمح لاستفتاء في دونباس وكييف تستبعد تقديم أي تنازلات (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 23 )           »          الانضمام للحلف الأطلسي.. بايدن يدعم طلب السويد وفنلندا ومساع لتبديد "مخاوف" تركيا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 31 )           »          بعد قرار بايدن.. عودة المارينز للصومال تذكر الأميركيين بمأساة "بلاك هوك داون" (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 31 )           »          تواصل عمليات الإجلاء من ماريوبول.. بلينكن يطالب بوقف الحرب ومجموعة السبع تقرر دعما جديدا لأوكرانيا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 37 )           »          بيراقدار.. سلاح تركيا الفتَّاك يوجِع الروس في أوكرانيا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 4 - عددالزوار : 54 )           »          إليزابيث بورن.. ثاني امرأة في فرنسا تترأس الحكومة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 33 )           »         



 
العودة   ..[ البســـالة ].. > جناح المواضــــيع العســـــــــكرية العامة > قــســــــــم الأخبــــار الــعـســــــكـــريــة و الســــــياسية العاجلة
التعليمـــات قائمة الأعضاء وسام التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 


بوركينا فاسو.. الجيش يسيطر على المرافق الحيوية في البلاد والسفارة الأميركية تغلق أبوابها

قــســــــــم الأخبــــار الــعـســــــكـــريــة و الســــــياسية العاجلة


إضافة رد
 
أدوات الموضوع

قديم 24-01-22, 06:47 PM

  رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي بوركينا فاسو.. الجيش يسيطر على المرافق الحيوية في البلاد والسفارة الأميركية تغلق أبوابها



 

بوركينا فاسو.. الجيش يسيطر على المرافق الحيوية في البلاد والسفارة الأميركية تغلق أبوابها

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
ثكنات في عاصمة بوركينا فاسو شهدت إطلاق نار كثيف أمس الأحد (الأناضول)



24/1/2022

أكدت مصادر للجزيرة أن الجيش أحكم اليوم الاثنين سيطرته على جميع المرافق الحيوية في بوركينا فاسو، وسيصدر بيانا قريبا.
وتتحدث مصادر عن تمرد مجموعات من الجنود المطالبين بإقالة قائد الجيش ورئيس جهاز المخابرات. أما السفارة الأميركية فأعلنت على منصاتها إغلاق أبوابها بسبب المخاوف الأمنية في العاصمة واغادوغو.
وكانت أصوات إطلاق نار بالقرب من القصر الرئاسي سُمعت مساء أمس الأحد في واغادوغو، في حين اندلعت اشتباكات في محيط عدد من الثكنات العسكرية في المدينة، ومدن عدة في البلاد.
ونقلت رويترز ووكالة الصحافة الفرنسية عن مصادر أمنية ودبلوماسية، اليوم الاثنين، أن جنودا في بوركينا فاسو احتجزوا الرئيس روش كابوري في ثكنة عسكرية، وذلك بعد إطلاق نار كثيف من معسكرات للجيش في أنحاء البلاد أمس الأحد.
وقال مصدران أمنيان لوكالة الصحافة الفرنسية إن "الرئيس كابوري ورئيس البرلمان والوزراء باتوا فعليا في أيدي الجنود" في ثكنة سانغولي لاميزانا في واغادوغو.
وأفادت رويترز بأن عربات مدرعة تابعة للرئاسة شوهدت وقد اخترقتها رصاصات عدة قرب مقر إقامة الرئيس صباح اليوم الاثنين، وكانت إحداها ملطخة بالدماء. وأفاد سكان في الحي الذي يقيم فيه الرئيس بوقوع إطلاق نار كثيف في الليل.
وتمركز جنود ملثمون اليوم الاثنين أمام مقر هيئة الإذاعة والتلفزيون الرسمية في العاصمة واغادوغو، وقالت وكالة الصحافة الفرنسية إنه لم يتضح إن كان هؤلاء الجنود من المتمردين وقد قدموا للسيطرة على المقر، أم إنهم جنود موالون للحكومة انتشروا لحراسته.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

دخان متصاعد جرّاء هجوم سابق في العاصمة واغادوغو (رويترز)


نهب وتخريب

وفي وقت سابق، أفاد مراسل الجزيرة في دول أفريقيا جنوب الصحراء بأن الحكومة في بوركينا فاسو فرضت حظرا للتجول عقب إطلاق النار داخل ثكنات عسكرية متعددة.
فقد أعلنت السلطات في وقت متأخر من أمس الأحد فرض حظر التجول من الساعة 20:00 إلى 05:30 بتوقيت غرينتش حتى إشعار آخر، كما أصدرت بيانا يعلّق العمل في المدارس يومي الاثنين والثلاثاء لأسباب أمنية.
وقد تعرّض مقر للحزب الحاكم في العاصمة واغادوغو للتخريب والنهب، كما قطعت الحكومة خدمة الإنترنت عن الأجهزة المحمولة.
وأكد بيان حكومي أن المؤسسات الدستورية في البلاد غير مهددة، ودعا إلى التزام الهدوء، ونفى الأخبار التي انتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي عن استيلاء الجيش على السلطة في البلاد.
وقال وزير الإعلام إن الحكومة طلبت من وزير الدفاع الاجتماع مع هؤلاء العسكريين للاستماع إلى مطالبهم. وكان وزير الدفاع قد نفى في وقت سابق ما تردد من أنباء عن احتجاز الرئيس.
من جهته، قال متحدث باسم الحكومة إن المفاوضات ما زالت مستمرة مع الجنود المتمردين.
أما المتحدث باسم الجنود المتمردين فقد قال إنهم يطالبون بموارد "ملائمة"، وتدريب للجيش في معركته مع المسلحين المرتبطين بتنظيمي القاعدة والدولة الإسلامية، واستقالة قائدي الجيش والمخابرات.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

بوركينا فاسو تشهد حالة من عدم الاستقرار الأمني (رويترز)


تسجيل ومطالب

وقال عسكري من ثكنة سانغولي لاميزانا رافضًا كشف اسمه -في تسجيل صوتي حصلت عليه وكالة الصحافة الفرنسية- "نريد إمكانات متكيّفة مع مكافحة المسلحين، وعددا أكبر، وكذلك استبدال كبار الضبّاط في الجيش الوطني".
وطالب بـ"رعاية أفضل للجرحى" خلال الهجمات والمعارك مع الجهاديّين، وكذلك لـ"عائلات الضحايا".
ولم يطلب هذا العسكري رحيل رئيس بوركينا فاسو الذي يتّهمه قسم كبير من السكان بأنّه "عاجز" عن التصدّي للجماعات المسلحة التي توصف بالمتشددة.
وتنامى الإحباط في الدولة الواقعة في غرب أفريقيا والمنتجة للذهب، في الأشهر الأخيرة بسبب تدهور الأمن.
وأثار مقتل 49 من أفراد قوات الأمن في هجوم لمسلحين في نوفمبر/تشرين الثاني احتجاجات عنيفة في الشوارع تطالب بتنحي كابوري.
وحثّ محتجون في شوارع واغادوغو الجنود على المضي قدما، مرددين هتافات تطالب "بتحرير البلاد".


موقف إقليمي

وفي أول موقف إقليمي من الأحداث في بوركينا فاسو، نددت المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا (إكواس) بما وصفته "محاولة انقلاب".
وقالت المنظمة -في بيان- إنها تحمّل العسكريين المسؤولية عن سلامة الرئيس كابوري الذي لا يعرف مكان وجوده.
وأضافت المجموعة أنها تتابع بقلق بالغ تطور الوضع السياسي والأمني في بوركينا فاسو، الذي يشهد منذ أمس الأحد "محاولة انقلاب"، على حد وصف البيان.


تمرّد وتهديد

ويظهر التمرّد مدى التهديد الذي تشكله الحركات المسلحة التي توصف بالمتزايدة في منطقة الساحل غرب أفريقيا، وهي منطقة قاحلة تقريبا تحدّ الصحراء الكبرى.
واستولى المسلحون على مساحات شاسعة من الأراضي في أنحاء بوركينا فاسو وجارتيها مالي والنيجر، ويفرضون في بعض الحالات على السكان الالتزام بأحكام الشريعة حسب تفسيراتهم المتشددة لها.
والحكومات في غرب أفريقيا ووسطها في حالة تأهب قصوى بسبب نجاح انقلابات على مدى الأشهر الـ18 الماضية في مالي، وفي غينيا حيث أطاح الجيش بالرئيس ألفا كوندي في سبتمبر/أيلول الماضي.
وتولى الجيش أيضا زمام الأمور في تشاد العام الماضي بعد مقتل الرئيس إدريس ديبي على إحدى جبهات القتال مع المتمردين.
واعتقلت السلطات في بوركينا فاسو أكثر من 10 جنود في وقت سابق من هذا الشهر، للاشتباه في تآمرهم ضد الحكومة.
وجاءت الاعتقالات في أعقاب تغيير داخل قيادة الجيش في ديسمبر/كانون الأول الماضي، عدّه بعض المحللين محاولة من الرئيس كابوري لتعزيز موقفه داخل القوات المسلحة.
وأعلنت المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا -في بيان- أنّها "تتابع بقلق بالغ الأوضاع في بوركينا فاسو"، معربة عن "تضامنها مع كابوري ومع حكومة وشعب" هذا البلد.
وتُعدّ بوركينا فاسو الواقعة في غرب أفريقيا ولا تُطلّ على أي مسطّحات مائية من بين أفقر دول العالم، ولم تتمتّع بكثير من الاستقرار منذ استقلّت عن فرنسا عام 1960.

المصدر : الجزيرة نت + وكالات



 

 


 

الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:47 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
 

شبكـة الوان الويب لخدمات المـواقع